الرئيسيةاليوميةمكتبة الصوربحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أتراه العيب فينا أم في هدا الزمان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
على جدار الزمن
عضو جديد
عضو جديد
avatar

انثى
عدد الرسائل : 44
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 01/12/2008

مُساهمةموضوع: أتراه العيب فينا أم في هدا الزمان   6/12/2008, 14:20



حينما يصدمك القدر بأُناس قد مَلكتَهُم قلبك
وسلمتهم حبك
وأعطيتهم كل ما عندك
من حب وإحترام
ولكنهم للأسف لم ولن يشعروا بيوم في حبك
وفي قربك
بل هم من تسببوا بقتل قلبك
نصمت لنعاتب ألزمن
على أنه عرفنا بهم
وأتى بهم إلى طريق دربك
نصمت
لا نتكلم
ولا نعبر
بل نلتزم ألصمت
ليصبح عنواننا
بما أصابنا منهم من خيبات أمل
وهم من كانوا لنا ألأمل



لن يشعر الجاااااااااارح بيوم بجُرح المجروح
لأنه هو من تسبب له بتلك ألمجروح
وترك قلبه مجروح
ومليء بألتحطيم وألجروح
لن يشعر بك
إلا إذا جُرِح هو نفسه بنفس الطريقه ألتي جرحها لك هو ..



حينما يصدُمك القدر بِأُناس قَد مَلكتَهُم قلبك ..
وتعطيهم مفتااااااااااح سرك.
فجأه تراهم أضاعوا مفاتيح سرك وقلبك
ودفنواااااااااا قلبك في صفحات ماضيهم . ..
وكأنك لم تمر بيوم بحياتهم
حينها تقرر أن تنسحب من أرضهم
وذكر إسمهم
ومن قلبهم
لتبعد بعيدا ًجداً عن حبهم
دون أن تترك كلمة وداع أو عتاب ...
من قلبك إلى قلبهم
وتعلن انسحااااااااااابك من عالمهم
وتترك جرحك غير قابل للشفاء
وتهرب وتدوس ألزمن لتنطقم مما أصابك من خيبات أمل
تصمت
وتسكت
دون أي كلام
لأنه للكلام لا يوجد ما تقوله
سوى أنه ينتظر ما سيحل به
من غدر من هذا ألزمان
ألذي لم يعد للحب به
أي آماااااااان

وفجأه يجمعكم القدر وترآهم من حولك
ويجمعكم مكان واحد
فترااااودك تلك الذكريات
ممتلئه بألأهاااااااات
وكل ما مر عليها وفات
بقلبك ألذي ماااااات
تصمت وتنتظر
حكم ألزمن عليك من آهاااااات



ليعاودك ألم ذلك الجرح وينزف دون توقف
عندما ترى غيرك قد رسى على شواطئهم
وأن قلوبهم ما عادت تحمل ذكرى أسمك
وعقولهم أبت أن تفتح لذكرى مجال لذكراك
تحاول أن تغض بصرك عنهم
ودون ان تشعر ترى أنك تسترق النظر
لعيونهم ولكن يصدمك الواقع فلا ترى نفسك فيها ...
وتحاول تسلل قلوبهم
ولم تجد لك مكان فيها
ونسيت في داخلهم
كل ذكرى ليها


تقرر الهروب من الذكرى والبعد عن مراسيهم
ولكن دون جدوى لأنهم أصبحوا قريبين منك حينها
تمنيتهم أن لا يكونوا
ما زالوا داخل قلبك يقيمون . ..


وفجأه تدور بهم الأيام ليكونوا في محلك
ويشعرون بما كنت تشعر ويعودون لك
باسطين كف الندم .
ودموع ألولعه وألألم
وكل ما في داخل قلبهم قد ندم
ليعودوا لقلبك
ويشفوا جراحه
لأن جراحهم من يشفيها فقط إلا
أنت وحدك

ويتربعون على عرشه فتصدهم
وتريهم بأن عزة نفسك وكبريائك وذاتك لن ترضى
رغم إن قلبك قد عفى عنهم
وما زال يحبهم
وعلى ذكراهم


فتجنب أن تدوس على نفسك من أجل الغير وأن تضحي
من أجلهم وتهدر وقتك في معرفتهم .
إحترس عندما تختااااااار من سيتملك قلبك
وتسلمه مفاتيح سرك ...


واعلم انه..
يقاااااااااااااااال

صديقي من يقاسمني همومي ... ويرمي بالعداوة من رماني .
وحبيب قلبي هو من إشتراني
لا أعرف لما تغيرت ألحياة هكذا وأصبحت للنسيان
كل قلب محب
ولم يعد للسر عنوان ولا آمااااااااااان
أحبتي :
أعلينا نحن من يتغير ؟؟؟؟؟
أم أن ألحب هو من تغير ولم يعد له صله ولا عنوان ؟؟؟؟
أم لقلوبنا هذه ألمتحجره لم يعد آماااااان في عالم باغض حاقد علينا في هذااااااا ألزمااااااان ؟؟؟؟
إن ألعيب فينا أم بألزمن أم بألحب ألذي أره يزول وأصبح بيننا كألعزول في هذا أزمان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فمتى سنعيش في زمن لم يعرف للغدر مكااااااان ؟؟؟؟؟؟؟
أم أنه ما زال في عالمنا هذا أناس تصادق لتثبت أنه ما زال للصدق مكان
في هذا ألزمان ؟؟؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أتراه العيب فينا أم في هدا الزمان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أبناء طماريس :: حوار و مناقشات و استفسارات :: نقاشات عامة-
انتقل الى: